للمرأة فقط

4 طرق كي تقولي لا حين تشعرين بعدم الرغبة في علاقة حميمة

ليس من السهل دائماً أن تقولي لا للعلاقة الجنسية. قد تخافين من جرح مشاعر الطرف الآخر، أو تقلقين من أن يفقد الاهتمام بالعلاقة إن لم تلبي احتياجاته. إلا أن هناك أمور يمكنك قولها للتخفيف من وطأة الرفض المباشر، إن لم تكوني بحالة مزاجية مناسبة للعلاقة الجنسية. بحيث يمكنك إيصال الفكرة دون جرح مشاعر الطرف الآخر. تعرفي معنا على 4 طرق كي تقولي لا حين تشعرين بعدم الرغبة في علاقة حميمة.

يمكن استخدام هذه الاستراتيجيات في تلك الأوقات التي يتقرب فيها شريكك للقيام بعلاقة لكنك لا تشعرين أنك ترغبين بذلك في تلك اللحظات. لكن إن أصبحت قلة الرغبة مشكلة، عليك التعمق في أسباب المشكلة لاكتشاف حل دائم.

4 طرق كي تقولي لا حين لا تكونين في حالة مزاجية جيدة

لا بد من الاعتراف بأنكِ “لستِ في حالة مزاجية جيدة للشروع في علاقة جنسية” من وقتٍ لآخر، لكنكِ قد تجهلين حينها ما عليكِ قوله. إذا كنتِ تبحثين عن طرق لقول “لا” لزوجك، إليكِ الاستراتيجيات الأربعة أدناه:

1- كوني صادقة ولكن لطيفة

إذا حاول شريككِ التقرب منكِ لكنك تشعرين بأنكِ لستِ بحالة مزاجية تسمح لك بالقيام بأي شيء، يمكنكِ أن تكوني صديقة وأن تتصرفي برفق في الوقت نفسه.
إن كنتِ قاسية قد يشعر شريككِ بأنكِ ترفضينه، لكن إن كان ردكِ أنكِ تشعرين بالتوتر الشديد ولا يمكنكِ ممارسة الجنس الآن، وتفضلين القيام بذلك حين تكونين مستعدة جسدياً وعقلياً بشكلٍ أكبر، سيتدنى احتمال شعور زوجكِ بالإهانة والرفض.
التصرف بلطف سيساعد زوجكِ كي يفهم أنكِ لا ترفضينه جنسياً؛ إنما أنتِ فقط تعبرين عن احتياجاتكِ في تلك اللحظة.

2- ضعي خططاً لوقتٍ لاحق

ربما لا تكمن المشكلة في أنكِ لا ترغبين بممارسة الجنس دائماً، إنما في أن زوجك يختار الأوقات غير الملائمة. ربما لا تكونين في حالة مزاجية جيدة صباحاً، أو أن نصفك الثاني يطلب منكِ البدء بعلاقة فيما تركزين على أمور أخرى.
في هذه الحالة أخبريه أن الآن ليس الوقت المناسب لذلك، لأنك ترغبين في إنهاء بعض الأمور حالياً كي تتمكني من تخصيص وقت آخر خلال اليوم لقضاء وقتٍ ممتع في غرفة النوم.
حين تشرحين له عن رغبتكِ بممارسة الجنس لاحقاً، سيظهر لزوجكِ أنكِ ما زلتِ ترغبين بالقيام بعلاقة جنسية معه، لكن الآن ليس الوقت المناسب.

3- تواصلي مع شريكك حول ما تشعرين به

ربما لست جاهزة لممارسة الجنس، لأنكِ لم تتمكني من تجاوز مشكلة حصلت بينكما اليوم. في النهاية بالنسبة للعديد من الأزواج يتطلب الجنس تواصلاً عاطفياً. فبدلاً من تجاهل محاولة زوجك للتواصل معكِ جنسياً، كون صريحة بشأن ما يدور في بالك. وأخبريه بالتالي “ما زلنا نحتاج إلى إيجاد حل للنزاع الذي حصل اليوم قبل أن أصبح مستعدة للشروع في علاقة حميمة مجدداً”.
إذ قد يؤدي الانفعال والغضب وتجاهل متطلبات زوجك الجنسية إلى جرح مشاعره. بينما التواصل بشكل مباشر بشأن عدم رغبتك سيساعده على فهم سبب رفضك حتى تتمكني من حل المشكلة وإعادة الأمور إلى نصابها بشان العلاقة.

4- احتفظي بال”لا” لنفسك

قد يبدو الأمر غير منطقي، لكن أحياناً أفضل خيار لاستمرار العلاقة هو الاحتفاظ بأفكارك بشأن عدم امتلاكك الرغبة في ممارسة الجنس وعدم البوح بها.
باستثناء حالات المرض أو الحالات التي تكونين فيها غير قادرة نهائياً على القيام بعلاقة جنسية. أحياناً تتحسن حالتك المزاجية بمجرد الموافقة على ممارسة الجنس مع شريكك. ستلاحظين أنه بمجرد البدء بالمداعبة ستختفي عدم رغبتك بممارسة الجنس.
بالإضافة إلى ذلك فإن العلاقات الزوجية تتطلب التضحيات، وجعل شريكك يشعر بالسعادة والمتعة سيجلب لكِ بالمقابل بعض المتعة.

إذا أعجبكم مقال “4 طرق كي تقولي لا حين تشعرين بعدم الرغبة في علاقة حميمة” لا تترددوا في نشره.

للمزيد من المقالات المشابهة.. تابعونا على موقع الرجل والمرأة

وعلى صفحة الفيسبوك الرجل والمرأة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى