للمرأة فقط

3 مفاتيح تجعله مجنوناً بحبك

نظن احيانًا ان الرجال معقدون، ولكنهم في الواقع بسيطون جدًا. فالرجل يريد امرأة مميزة لا تشبه باقي النساء، لديها رأيها الخاص، وقادرة على الدفاع عن افكارها، وبإمكانها أن تفاجئه، ولديها رؤية تتلاءم مع رؤيته الخاصة. امرأة يمكنها أن تجعل منه شخصًا أفضل وتساعده على تحقيق ذلك. في حال قمنا باستخدام النصائح التالية كما يجب، سوف نتمكن من ان نجعل الرجال متيمين بنا. ستعزز هذه النقاط المشاعر وتخلق ما يسمى بالحب. تعرفي عبر هذا المقال على 3 مفاتيح تجعله مجنوناً بحبك.

1- كوني متفائلة

التفاؤل هو خيار نتخذه كل صباح؛ أن تبدأي يومك غاضبة أم لا. مما يثبت انه بإمكاننا أن نتحكم بحياتنا بواسطة أفكارنا؛ وهنا تكمن اهمية التأثير على حياتنا عن طريق التفكير بشكل ايجابي طوال الوقت. عليكم ان تدركوا إن الحياة متقلبة الإحوال، ولذلك لا جدوى من أن نفقد حبنا للحياة عندما تعترضنا أي مشكلة بسيطة.
بالإضافة الى ذلك، إذا كانت كثرة التفكير في مشاكلنا تؤذي صحتنا، فإن التحلي بالمشاعر السعيدة يمكن أن يقويها. يجب أن لا نركز على الامور السلبية التي ليس بإمكاننا التحكم بها، بل على الامور التي بإمكاننا أن نجعلها أفضل. إذا كان مزاجك ايجابيًا، سوف تكونين سندًا لشريكك. بالطبع ليس باستطاعتك حل المشاكل بهذه البساطة؛ ولكن بإمكانك تهدئته من خلال تذكيره بقدرته على إيجاد الحل.

2- خذي المبادرة

لا تترددي في بذل أقصى طاقتك من اجل إنجاح العلاقة! الأمر الذي سيظهر لشريكك الى أي حد تهتمين لأمره، والى أي مدى العلاقة ناجحة. بالطبع نحن نحب أن يقوم شريكنا بدعوتنا الى السينما، او المطعم، او للقيام بانشطة مختلفة! يحبون إسعادنا، إلا انهم سيشعرون بسعادة اكبر إذا ما قمنا بمفاجأتهم وأخذنا نحن المبادرة. وسيدركون حينها أنه لن يكون هناك رتابة في العلاقة. ابتكري، وقدمي له الاقتراحات أو الأفكار المميزة! عليك أن تعرفي أن تقصيرك قد يشكل خطرًا على استمرارية العلاقة. لا يكفي أن نحقق احلامه… إن أي نوع من الاهتمام مهما يكن بسيطًا يعتبر إمر محبب. لا تكوني اذًا ممن يتبع نمطًا محددًا. خذي المبادرة!

3- اهتمي بنفسك

حافظي على جمالك كما كنت في أول لقاء بينكما! فإذا كنتما متزوجين منذ سنتين فهذا لا يعني أن تهملي نفسك بحجة اأه رآكِ بكل حالاتك. ففي نهاية اليوم يريد أن يرى تلك المرأة التي تذهب الى العمل بكامل اناقتها، أو تلك المرأة الجذابة التي يصطحبها الى المطعم وتثير اعجابه. لا تهملي نفسك. استمري في الاهتمام بنفسك وكوني تلك المرأة التي أحبها ولا يزال يحبها. حافظا على شرارة الحب والانجذاب الجسدي بينكما على نفس المستوى في كل الاوقات. انها مسؤوليتك أن تحرصي على الا تنطفئ تلك الشرارة أبدًا. وإذا ما انطفأت، كوني مستعدة لإعادة إشعالها.

إذا أعجكبم مقال “3 مفاتيح تجعله مجنوناً بحبك.” لا تترددوا بنشره.

للمزيد من المقالات المشابهة.. تابعونا على موقع الرجل والمرأة

وعلى صفحة الفيسبوك الرجل والمرأة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى