علاقات زوجية

3 طرق للتعبير عن الحب عبر اللمسات غير الحميمة

تُعتبر اللمسة الجسدية واحدة من أهم “لغات الحب الخمس”. أما بقية لغات الحب فهي عبارة عن الدعم عبر الكلمات، أفعال الخدمة، تقديم الوقت النوعي، وتقديم وتلقي الهدايا. جميع لغات الحب هذه مهمة، لكن بما أننا جميعاً نمنح ونتلقى الحب بطريقة مختلفة، من المهم أن تعرفي الطريقة التي تفضلينها ويفضلها شريك حياتك للتمكن من التعبير عن حبكم وتقديركم لبعض بأفضل الطرق الممكنة. سنعرفكم اليوم على 3 طرق للتعبير عن الحب عبر اللمسات غير الحميمة.

فهم كيف تكون اللمسة الجسدية لغة حب

إذا كانت اللمسة الجسدية هي لغة الحب الخاصة بكم، هذا يعني أنكم تفضلون تعبيرات الحب الجسدية على جميع طرق التعبير الأخرى (كالمجاملات والهدايا).
لا بد ان نذكر هنا أن اللمسة الجسدية التي تُعتمد كلغة حب لا تتعلق بالجنس فحسب، على الرغم من أنه من الممكن للجنس أيضاً أن يكون جانباً مهماً في العلاقة الرومانسية. فالعناق أو الضغط على الكتف أو الإمساك باليد، أو حتى التربيت على الظهر، كلها وسائل تعبير عن الحب لها نفس الأهمية بالنسبة لشريك حياتكم.

إظهار التعبير عن الحب عبر اللمس غير الحميم

إن لمس شريك حياتكم جسدياً واحدة من أفضل الطرق لبناء صلة وزيادة مشاعر الترابط. حين يعود شريك حياتكم من العمل، قد تقومون بتقبيله أو عناقه، مما قد يخفف على الفور من حدة التوتر في يومه. إنها تصرفات بسيطة لكنها تحمل معنىً عميق.

يمكن لبعض اللمسات غير الحميمة أن تؤدي إلى الحميمية، لكنها قد تكون أيضاً بديلاً رائعاً للزوجين اللذين يبحثان عن طرق تعبير غير جنسية عن الحب من خلال اللمس الجسدي:

AdobeStock License
  • تمسيد أو تدليك ظهر شريك حياتكم- حين يواجه أحد الأصدقاء موقفاً صعباً أو مزعجاً، من الطبيعي أن تقوموا بلمسه كردة فعل، وقد يكون لهذا النوع من اللمسات نفس التأثير في علاقتكم العاطفية مع شريك حياتكم. التمسيد على ظهر شريك حياتكم أو تدليكه، قد يؤكد له أنكم هنا لأجله. يمكنكم أيضاً التمسيد على ذراعه أو يده أو أي جزء آخر من جسده. تأكدوا فقط من أنكم تتواصلون مع شريك حياتكم وأن طريقة التواصل هذه تريحه وتسعده.
AdobeStock License
  • الجلوس جنبًا إلى جنب – إن الجلوس على مسافة قريبة بما يكفي لتلامسوا شريك حياتكم طريقة سهلة للإشارة إلى أنكم تحبونه. قد يكون ذلك أثناء خروجكم معاً لتناول العشاء أو ربما تكونون في مناسبة ما وتريدون إظهار الحب لشريك حياتكم، لكن ليس من المناسب في هذه الحالة أن تقوموا بتقبيله أو إمساك يديه. يعد الجلوس بطريقة يتلامس فيها الوركان أو القدمان طريقة غير لفظية للتواصل مع شريك حياتكم
AdobeStock License
  • الدغدغة – قد لا يحب بعض الأفراد أن يقوم أحدهم بدغدغتهم، لكن الدغدغة هي تعبير جسدي عن الحب. إن كنتم غير متأكدين من أن شريك حياتكم يحب هذا، كل ما عليكم فعله هو أن تسألوه بشكل مباشر. التواصل هو جزء لا يتجزأ من أي علاقة ناجحة، حتى لو كانت لغة الحب الخاصة بكم هي الاتصال الجسدي..
    لاحظوا أنه عندما تتجادلون مع شريك حياتكم أو تختلفون معه، غالباً ما تبتعدون عنه جسدياً. ليس من السهل دائماً كسر التوتر بعد الجدل، ولكن غالباً ما تكون أفضل طريقة لإعادة التواصل هي إغلاق تلك المسافة الجسدية ولمس شريك حياتكم.

قد تعني إعادة الاتصال جسدياً مع شريك حياتكم أن الجدل قد انتهى وأنكما تجاوزتما المشكلة وتمضيان قدماً في علاقتكما. ومع ذلك، لا يرغب جميع الأزواج في أن يتقربوا من بعضهما جنسياً بعد شجار. لذا يمكن أن يكون للمعانقة أو التقبيل أو حتى إمساك اليدين نفس المعنى.

للمزيد من المقالات المشابهة.. تابعونا على موقع الرجل والمرأة

وعلى صفحة الفيسبوك الرجل والمرأة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى