علاقات زوجية

3 أخطاء في العلاقة الحميمة إنتبهي من الوقوع فيها

3 أخطاء جنسية ترتكبها النساء أثناء العلاقة الحميمة إنتبهي من الوقوع فيها.

عدم إعطائه أيّ توجيهات… إنه لا يقرأ الأفكار!

لا يحب الكثيرون أن يتحدثوا عن الجنس مباشرة. لكن علاقتك الجنسية لن تكون مرضية على الأرجح إلا إذا تحدّثت بشكل واضح وصريح مع الشريك.

أنت لست إناءً جامداً فتحملي مسؤولية لذتك الخاصة وقولي له ما تحبين (أو لا تحبين) وستقطعين بذلك شوطاً متقدماً نحو حياة جنسية ناجحة لكليكما.

يحب الرجال عادة أن يرضوا النساء ما يعني أنّ القليل من التوجيه اللبق سيعود عليك بفوائد كبيرة في غرفة النوم في المرة التالية.

إنما كوني لبقة في إيصال رسالتك. وحاولي ألا تجرحي مشاعره لاسيما إن كنت تطلبين منه أن يتوقّف عن القيام بشيء ما يفعله منذ سنوات وهو يفترض أنك تحبين ذلك.

مانألفه ونعتاده يشعرنا بالأمان لكنه يفتقر إلى الإثارة.

بعد سنوات من القيام بالأشياء نفسها وبالطريقة نفسها، يتحوّل الجنس إلى طقس وعادة روتينية. حتى وإن كنا لا نرغب في الاعتراف بذلك.

حاولي من حين إلى آخر أن تضفي بعض الإثارة على علاقتكما عبر إدخال بعض التغييرات الطفيفة.

ولا تنتظري حتى يقترح الزوج ذلك فيمكنك هنا أن تتولي زمام الأمور وأن تأخذي المبادرة.

وإذا اقترح أن تجريا بعض التغيير فلا تأخذي الأمر على محمل شخصي. فتجربة أمور جديدة في غرفة النوم لا تعني أن حياتكما الجنسية (وبالتالي أنت) لا تشعره بالسعادة بل تعني حرفياً أن التنويع والتغيير يضفيان نكهة جديدة على الحياة!

رأينا في مقالتين سابقتين ما هما الخطآن الجنسيان اللذان ترتكبهما النساء. واليوم سنتوقف مع الخطأ الجنسي الثالث.

الخطأ الجنسي الثالث: الاعتقاد بأنه جاهز لممارسة الجنس على الدوام

على الرغم من الاعتقاد الشائع، فإن شهوة الرجل الجنسية ليست على أهبة الاستعداد وعلى جهوزية دائمة. مما لا شك فيه أن المراهقين من الفتيان يبدون الاستعداد والرغبة في أيّ وقت وأيّ مكان وكيفما كان، إلا أنّ المسألة تختلف بالنسبة إلى الراشدين من الرجال.

يمكن لضغوط الحياة اليومية من عمل ومشاكل مالية وعائلية أن تترك أثراً كبيراً على رغبة الرجل الجنسية ما يعني أنّ ثمة أوقات لا يرغب فيها الرجل سوى بالخلود إلى النوم.

وينبغي ألا تعتبري نقص الرغبة هذا رفضاً شخصياً لك (نعم، فهو لا يزال يحبك) بل هو تقلّب طبيعي في الشهوة الجنسية… على أيّ حال، إلى أيّ حدّ قد ترغبين أنت في ممارسة الجنس بعد يوم طويل قضيته في رعاية الأولاد والجدال معهم؟ وما زلت تحبين زوجك، أليس كذلك؟

إذا أعحبكم مقال “3 أخطاء في العلاقة الحميمة إنتبهي من الوقوع فيها” لا تتردوا في نشره.

للمزيد من المقالات المشابهة.. تابعونا على موقع الرجل والمرأة

وعلى صفحة الفيسبوك الرجل والمرأة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى