للمرأة فقط

كيف تستعيدين رجلاً تحبينه ولكنه لم يعد يرغب بك؟

كيف تستعيدين رجلاً تحبينه ولكنه لم يعد يرغب بك؟ ما هي الحلول التي تظهر له أنك مستقلة وتتجنبين التعلق العاطفي؟ ما السبيل إلى أن تقتنعي بضرورة طيّ الصفحة عندما تكونين “مجنونة بحبه”؟

سأقدم لك نصائحي وتجربتي كمدرب حب في الميدان، لأنك لست وحيدة في هذا الموقف. سأشرح لك كذلك كيف تستعيدين سيطرتك وتجعلينه مجنوناً في حبك. أجل، كما قرأت تماماً، ستجعلين هذا الرجل يقع في حبك من جديد! لا تترددي في مشاركة قصتك في التعليقات وسأحرص على الإجابة حتى أرشدك نحو النجاح.

من أجل أن تستعيدي رجل أحلامك، عليك أن تتمهلي!

تجد جميع النساء اللواتي يخبرنني “أنا لم أحب رجلاً بقدر ما أحببته” أنفسهن في حالة من الذعر الدائم، عاجزات عن التمهل لأنهن يعشن تحت ضغط دائم. يحطمهن الخوف الدائم من خسارة من يحبون. وأنت أيضاً أيتها القارئة، تجنبي الوقوع في هذا الفخ. قبل أن تتساءلي كيف لك أن تحبي رجلاً لا يرغب بك، عليك أن تعرفي بالفعل كيف ينبغي عليك الإقتراب منه. لا تقفزي عن الخطوات!

عليك أن تتقدمي نحوه بشكل مغرٍ، مع ضرورة المحافظة على الإنجذاب من خلال التواطؤ دون أن تحرقي الخطوات. أعرف أنك لا ترغبين سوى بعودته، ولكن الوضع لا يزال حساساً. وعند إظهار مشاعرك، سيشعر بالخوف بدلاً من أن تشتعل رغبته بك.

من أجل أن تتمهلي وتكسبي الثقة بنفسك، أدعوك إلى أخذ مبادرات لحياتك الشخصية وإلى أن تقومي بكل ما يجب لتكوني شخصاً ديناميكياً. توقفي عن الجلوس بكآبة على الأريكة بعد العمل أو في عطلات نهاية الأسبوع. كلّما عشت حياة كاملة، زادت رغبة شريكك بالحصول عليك.

من المهم جداً أن تخرجي مع أصدقائك وأن تعتني بنفسك وتكوني قادرة على أن تظهري له أن حياتك مليئة بالشغف لكي تنجحي في جذبه. تثير المرأة المستقلة التي تعج بالحياة، والتي لا تضغط عليه وتقوم بإغوائه عن بعد، اهتمام الرجل. يعتبر الوقت إذن عاملاً مهماً في مهمتك الجديدة لتشعلي مشاعر الرجل تجاهك من جديد. لا تتسرعي قطّ لكي لا تجعليه يفر من جديد ولكي لا تجدي نفسك في موقف يجعلك تسألينه عن مشاعره مجدداً.

لكي يقع الرجل في حبك، عليك أن تلعبي دور “المرأة الساحرة” حتى وإن كنت تعلمين جيداً أنه الرجل المناسب لك. ضعي مشاعرك جانباً أو اجبري نفسك على القيام بذلك كي لا تكوني في موضع الطلب وكي لا تغزي حياة الرجل، أو بكل بساطة كي لا تبدي يائسة. أنا أدعوك لاستلام زمام أمور حياتك لتجعليه يندم لأنه انفصل عنك أو لم يلتزم بعلاقته معك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى