مشاكل وحلول

كيف تتغلبون على خوفكم من العزوبية في 4 خطوات

كيف تتغلبون على خوفكم من العزوبية في 4 خطوات

التغلب على الخوف من الوحدة

واحدة من أكبر المفارقات في مجتمعنا أن الأشخاص العازبين يميلون إلى أن يكونوا أكثر سعادة من الأشخاص الذين يخوضون في علاقات سامة. لذلك، لا ينبغي أن يكون هدفنا في الحياة هو محاولة الارتباط بشخصٍ ما بأي ثمن. سيكون من الأفضل بكثير التركيز على تأسيس علاقة سليمة أو تعلّم العيش بمفردنا.

يمكن لهاتين الطريقتين أن تساعداننا في التعامل مع خوفنا من أن نبقى عازبين. بالإضافة إلى ذلك، إنهما قادرتان على تعزيز بعضهما البعض. ففي الواقع، أحد أسرار العلاقة الجيدة يكمن في عدم حاجة كلا الطرفين لبعضهما حتى يشعر كلاً منهما بالسعادة. هذا لا يعني أنهما لا يرغبان بالتواجد معاً، بل بأن يدرك كلاً منهما أنه قادر على العيش دون الآخر.

حتى لو كان هذا يبدو غير منطقي، فإن الحفاظ على بعض الاستقلالية في العلاقة لا يؤدي عادةً سوى إلى جعلها أقوى. عندما نظن أننا بحاجة إلى الآخر كي يجعلنا نشعر بالسعادة، نبدأ بالقيام بكل أنواع السلوكيات التي تؤدي إلى عرقلة الحب. ففي الحقيقة، إن الاعتماد على الآخر عاطفياً هو أحد الأسباب التي تولد أكبر عدد من المشاكل في العلاقة.
بالتأكيد، قول إنه علينا أن نكون مستقلين أسهل بكثير من تطبيق ذلك. لكن إن انتبهتم إلى النصائح التالية لاستيعاب الخوف من العيش عازبين شيئاً فشيئاً، سيصبح هذا الخوف جزءً من ماضيكم.

هل أنتم مستعدون؟

  • حسنوا تقديركم لذاتكم: حين نكون جيدين حقاً بحق أنفسنا، لا نحتاج إلى الآخرين كي نشعر بالراحة وبأننا بخير. كل واحد منكم هو نسخة فريدة من نوعها. اكتشفوا كل ما تملكونه داخلكم، وبالتحديد كيف يمكنكم الاستمرار في التطور والتقدم.
  • تذكروا أنه سبق وأن كنتم عازبين: ألم تقضوا وقتاً ممتعاً كنتم تشعرون خلاله بالسعادة في حياتكم على الرغم من أنكم لم تكونوا خلاله على علاقة بأحد؟
  • استخدموا التخيل السلبي: ما أسوأ ما يمكن أن يحدث؟ إذا كان الخوف من انتهاء العلاقة مع شريككم كبيراً جداً، تخيلوا بالتفصيل ما قد يحدث بدونه. في البداية ستشعرون بالأسى والحزن، لكن إذا استمريتم بالتفكير وتخيلتم كيف سيكون الأمر بعد بضع شهور من الانفصال، ستدركون أن كل هذا لن يصبح في النهاية أمراً مرعباً إلى الحد الذي تظنونه.
  • احتفظوا ببعض الاستقلالية في علاقتكم: قوموا بأشياء لأجل أنفسكم، حتى لو كنتم في علاقة، سيساعدكم ذلك على الشعور بثقة أكبر بقدرتكم على أن تكونوا بخير، حتى لو انتهت علاقتكم بشريككم حديثاً.
    كما ترون، الخوف من البقاء عازبين أمر شائع جداً، لكن من الممكن تجاوزه والتغلب عليه. الآن بعد أن عرفتم هذه الأدوات، إبدأوا بالتنفيذ؛ ستلاحظون خلال وقت قصير كيف ستتحسن ثقتكم بنفسكم وبعلاقتكم.

إذا أعجبكم مقال “كيف تتغلبون على خوفكم من العزوبية في 4 خطوات” لا تترددوا في نشره.

للمزيد من المقالات المشابهة.. تابعونا على موقع الرجل والمرأة

وعلى صفحة الفيسبوك الرجل والمرأة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى