مشاكل وحلول

في مكان العمل: مَن هم الأشخاص الأكثر عرضةً للتحرش ؟

التحرش الجنسي في مكان العمل هو واقع يمس نسبة كبيرة من العاملين، وبشكل خاص النساء.
مَن هم الأكثر عرضةً للتحرش الجنسي؟
كما توضح الدكتورة روزلين بلشوت Roseline Péluchon “ما زال من الصعب تقدير نسبة التحرش الجنسي في مكان العمل، وعواقبه بالتأكيد ليست سهلة على المرء دون شك”. لذلك هناك حاجة إلى دراسات متعمقة، وهذا ما سعى إلى القيام به فريق سويدي في جامعة ستوكهولم.
على مدى ما يقارب 20 سنة، أجاب حوالي 87.000 عامل في مختلف مجالات العمل على استبيان حول ظروف عملهم. وحلل الباحثون الإجابات المتمحورة حول التحرش بشكل خاص. من ناحية أخرى، قاموا بالمقارنة مع نسب الانتحار ومحاولات الانتحار.

  • ما كانت نسبة عدد الضحايا؟ حوالي 5% من المجيبين أبلغوا عن كونهم قد وقعوا ضحايا للتحرش الجنسي خلال السنة الماضية: 2% منهم رجال و7.5% نساء.
  • بالنسبة للنساء. فالضحايا كانوا من غير المتزوجين بشكل خاص، والمطلقين أو المنفصلين، وكمعدل وسطي كانوا الأصغر سناً، وذوي الدخل الأكثر انخفاضاً.
  • الرجال. نفس ما تم ملاحظته عن المرأة، مع إضافة الرجال الذين ليس لديهم أطفال.
  • المرتكبون. لم يكن الزميل أو المدير هو الشخص الذي تم الإبلاغ بأنه المرتكب أو الجاني. ففي الواقع، لقد كان المرتكبون هم الزبائن، أو العملاء، أشخاص عابرون أو طلاب.
  • الإنتحار. حتى لو ما زال عدد الحالات منخفضاً نسبياً، فإن حقيقة الوقوع ضحية تحرش جنسي تضاعف خطر محاولات الإنتحار، وتزيد بنسبة 3 مرات احتمال الإقدام على الانتحار.
    يعلق الدكتور بيلوشون Péluchon: “لتجنب الانتحار في مكان العمل يجب أن نراعي الخطر الذي يسببه تعرض الموظفين للتحرش في العمل. ومن الواضح أن هذه الصلة تستحق بحثاً مخصصاً في هذا المجال”.

إذا أعجبكم مقال “في مكان العمل: مَن هم الأشخاص الأكثر عرضةً للتحرش ؟” لا تترددوا في نشره.

للمزيد من المقالات المشابهة.. تابعونا على موقع الرجل والمرأة

وعلى صفحة الفيسبوك الرجل والمرأة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى