علاقات زوجية

في أي عمر يشعر المرء بأكبر قدر من المتعة في العلاقة الحميمة؟

أجرت المنصة الأميركية Happify دراسةً حول العمر الذي نشعر فيه بأكبر قدر من المتعة الجنسية مع شريك حياتنا! في أي مرحلة عمرية نشعر بأكبر قدر من المتعة في الفراش؟
في البداية، حين نبدأ بخوض التجارب في العلاقات الجنسية، نتحيّر قليلاً. فنحن لا تعرف الكثير عن جسدنا ولا عن جسد الطرف الآخر. نبدأ بالاستكشاف، نحاول المغامرة بخوض طرق مختلفة لنرى إلى أين ستودي بنا، ثم نعود بشكلٍ سريع إلى وضعية أو اثنتين نعرفهما أكثر من غيرهما بقليل. تماماً كالطفل الرضيع الذي يخرج من بطن أمه، ويتعلم المشي شيئاً فشيئاً.
بعد ذلك، تتقدم السنين وتزداد معها خبرتنا. أصبحنا أقل برودة، وبدأنا نرغب بتحربة أشياء جديدة ونعرف جيداً ما الذي يسعدنا ويشعرنا بالمتعة وما يزعجنا.

العمر الأفضل للشعور بأكبر قدر من المتعة الجنسية في الفراش

العمر الأمثل لدى الشباب

بالنسبة للأشخاص الذين يبلغون أقل من 40 سنة من العمر، يظهر العمر المثالي لذلك عند 26 سنة بالنسبة للنساء، و32 سنة بالنسبة للرجال!

العمر الأمثل للأشخاص الأكير قليلاً

بالنسبة للأشخاص الذين يتخطى عمرهم ال40 عام، تبرز المرحلة الجنسية الأفضل عندما يبلغون 46 سنة من العمر!

تم الكشف عن نقاط أخرى خلال الدراسة

خلال الدراسة، تم الكشف عن نقطة أخرى: نحن أكثر عرضة لعيش أفضل تجاربنا الجنسية بعد 13 سنة من مرحلة فقدان العذرية.
الأزواج المسنون الذين يستمرون بممارسة الجنس بانتظام، يصبحون أكثر سعادة حتى مما كانوا عليه في البداية ، على عكس أولئك الذين قللوا من علاقاتهم الجنسية بشكل كبير.

الحفاظ على نشاط جنسي منتظم

%46 من الأشخاص الذين تم استجوابهم كشفوا أنهم عاشوا أفضل مرحلة جنسية مع الشريك الذي يمارس الجنس بانتظام بغض النظر عن العمر.
لكي تشعر بأقصى قدر من المتعة جنسياً، من المهم ممارسة الجنس مع شريك حياتكم. على الأقل مرة واحدة في الأسبوع أو 3 مرات في الشهر.
نتمنى أن يكون هذا المقال قد نال إعجابكم وأنكم أصبحتم على عجلة لتصبحوا أكبر سناً وتختبروا المزيد من التجارب الجنسية الجديدة. وبالنسبة لأولئك الذين يمرون بأوج مرحلة شبابهم، اجعلوا حبيبكم يرى نتائج هذه الدراسة من أجل الاستمتاع معاً بعلاقة مميزة!

للمزيد من المقالات المشابهة.. تابعونا على موقع الرجل والمرأة

وعلى صفحة الفيسبوك الرجل والمرأة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى