علاقات زوجية

جربوا لعبة بونات الإثارة لإضفاء المتعة إلى العلاقة الحميمة

جربوا لعبة بونات الإثارة لإضفاء المتعة إلى العلاقة الحميمة

بشكل عام، يمكن إدراج الأشخاص الذين يريدون قول “أحبك” بطريقة مختلفة أو يعانون من قصور في التعبير خلال العلاقة الحميمة، ضمن الفئات الخمس التالية:

  • انعدام الثقة بالنفس: الخوف من أن يتم رفضهم، الخوف من أن يبدوا سخيفين.
  • عدم الشعور بالارتياح فيما يتعلق بالتعبير عن المشاعر
  • واقع أنهم لم يتعلموا أبدأ التعبير بطريقة إيجابية (والشكر يعود طبعاً للأهل!)
  • الحاجة إلى أن يكونوا مميزين عن الآخرين
  • الحاجة إلى إظهار الجانب الفريد والعاطفي للعلاقة.
    لذلك، إن كنتم تريدون التفكير خارج الصندوق، وإذا كنتم تريدون الاعتراف بمشاعركم بطريقة مميزة، إليكم ما يمكنكم القيام به:

1- حضروا مفاجأة

هل لدى حبيبكم أصدقاء أو أشخاص من أفراد أسرته لم يرهم منذ فترة طويلة؟ أو هل كان يرغب مثلاً بشراء شيءٍ ما منذ مدة طويلة، ولم يمتلك الوقت أو المال الكافي لشرائه؟
حسناً ! إنها الفرصة المناسبة كي تحضروا له مفاجأة. من ناحية، أنتم تخبرونه بهذه الطريقة أنكم تصغون إليه حين يتكلم. ومن ناحية أخرى سيعلم أيضاً أنكم تهتمون بسعادته.

2- تقديم بونات إثارة

من ناحيتي، أنا شخصياً أعتقد أن هذه الطريقة رومانسية جداً. بإمكانكم أن تحضروا بأنفسكم بونات إثارة. كل ما عليكم فعله هو تحضير قصاصات من الورق (حاولوا اختيار لون مرتبط بالإثارة كاللون الأحمر).
واكتبوا على كل ورقة فعل معين: تدليك القدمين، التعري، ليلة فيلم رومانسي، إلى آخره. ضعوا البونات في علبة وقدموها لنصفكم الآخر واطلبوا منه أن يختار قسيمة في أي وقت يريده.

3- لعبة تتم عبر استخدام الرسائل الهاتفية

هذه اللعبة سهلة التنفيذ. يمكنكم استخدام لعبة “هل تفضل…” أو لعبة “قبلة، زواج، قتل” أو “من أكون”. أما أنا فلعبتي المفضلة عبر الرسائل الهاتفية هي “أكمل الجملة”. تقومون كل بدوره ببدء جملة على الشخص الآخر أن يكملها.
هذه اللعبة هي فرصة لاكتشاف مشاعر الطرف الآخر وإضفاء بعض المميزات على علاقتكم. على سبيل المثال يمكنكم استخدام عبارة “إذا كنا سوياً على انفراد، في غرفة مغلقة، سوف تقوم ب…”

4- لعبة للزوجين

تقريباً، كل الألعاب اللوحية من الممكن تحويلها إلى لعبة للزوجين. على سبيل المثال، إذا كنتم تحبون لعبة الكلمات المتقاطعة، على كل شخص يحصل على نقاط أقل أن يخلع شيئاً من ملابسه حين يأتي دوره.
أو إذا كنتم تحبون لعبة الداما، الشخص الذي يخسر مرحلة يجب أن يعترف بأمرٍ لشريكه. الألعاب التي يتم لعبها كزوجين طريقة رائعة لمعرفة المزيد عن بعضكما البعض وتوطيد الروابط بينكما.

5- تطوير التواصل البصري

التواصل البصري مهم جداً لتعميق الروابط بينكما. تعلموا كيف تتقنون هذه التقنية كي تتمكنوا من التواصل مع نصفكم الآخر أينما كنتم. يجب أن تنظروا إلى الوجه، الشفتين والعينين بشكل خاص. قول أحبك بطريقة مختلفة، يتم أيضاً عبر معرفة استخدام لغة الجسد لصالحكم.

إذا أعجيكم مقال “جربوا لعبة بونات الإثارة لإضفاء المتعة إلى العلاقة الحميمة” لا تترددوا في نشره.

للمزيد من المقالات المشابهة.. تابعونا على موقع الرجل والمرأة

وعلى صفحة الفيسبوك الرجل والمرأة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى